English Français
قطع مختارة

تمثال صغير لعازفة على آلة الـ"هارب"

تمثال صغير لعازفة على آلة الـ"هارب"
© متحف الأثار بمكتبة الأسكندرية / ع. عمر


فاترينة 18

تمثال صغير لعازفة على آلة الـ"هارب"

الفئة:
النحت المجسم (ثلاثي الأبعاد)، تماثيل صغيرة، تماثيل صغيرة (آدمية / لآلهة)
التأريخ:
العصرين اليوناني والروماني، العصر الروماني (31 ق.م. – 395 م)
موقع الاكتشاف:
مصر العليا، الفيوم
المادة:
مادة مصنعة، فخار
الارتفاع:
12.4 سم
القاعة:
الآثار اليونانية والرومانية، فاترينة 18


الوصف

 تمثال صغير من التراكوتا لفتاة تعزف على القيثارة.

الموسيقى في الحياة اليونانية

كانت الموسيقى من الفنون الهامة في حياة اليونانيين، فقد اعتقدوا أن هناك صلة بين الموسيقى والآلهة، كما كانت الموسيقى تمثل فرعًا من فروع الفكر الإنساني؛ مثلها مثل الفلسفة والرياضيات.
كان اليونانيون يعتقدون أن الآلهة هم الذين اخترعوا أول آلة موسيقية، واعتقدوا أنه من خلال الموسيقى يستطيعون التواصل مع الآلهة، فكانت الأغاني الشعبية جزءًا من الحياة اليومية، فقد غنى اليوناني في جميع المناسبات مثل الأفراح واحتفالات الحصاد، وصاحبت الأناشيد والأغنيات عروض اليونان المسرحية التي كانت  تقدمها الجوقة، وكانت رقصات الديثورامبوس Dithyrambus المصحوبة بالأغنيات الدرامية التي تحكي أسطورة الإله ديونيسوس، تمثل طقساً دينياً هاماً في عبادة هذا الإله. كما كان الغناء جزءًا من حياة المرأة. أما بالنسبة للرومان فقد كانت الموسيقى أقل أهمية على الرغم من أنها لعبت دورًا في الحياة الرومانية.

عرف اليونانيون أنواعًا كثيرةً من الآلات الموسيقية ولكن أكثرها شهرة واستخدامًا كان المزمار، والقيثارة والتي كانت عبارة عن إطار من الخشب يُثبت به أوتار لها نفس الطول مع اختلاف سمكها، فيعطي كلٌ منها نغمة معينة عند العزف عليه. أما الأبواق والصنجات والطبول فكانت من الآلات قليلة الاستخدام.
لم يتبق لنا سوى بضع مقطوعات موسيقية من اليونان، وقد امتد التراث الإغريقي للموسيقى لحضارة الرومان، كما تأثرت بها الكنيسة في عصورها المبكرة.


هذه المعلومات يمكن تعديلها/تحديثها نتيجة للبحث المستمر.

المراجع
  • "Music and Musical Instruments". In Encyclopedia of Ancient Greece and Rome, edited by Carroll Moulton. Vol. III. New York: Simon & Schuster Macmillan, 1998.
اكتشف مقتنيات المتحف